ارسل الى صديق x
وقت الإرسال: 16 سبتمبر 2018 زيارة: 340

آل سعود يقطعون الرؤوس البشرية ويقدمونها مع الطعام

(غير مصنفة)
مقتبس من كتاب: تاريخ آل سعود (ص28)
تأليف: ناصر السعيد

قد روى حافظ وهبه (المستشار السعودي) في كتابه (جزيرة العرب) عن الطاغية الملك عبد العزيز الأخير المتوفي سنة (1953) فقال: قال عبد العزيز بن عبدالرحمن آل سعود: (لقد قاومت دعوتنا كل القبائل أثناء قيامها و كان جدي سعود الأول قد سجن عددا من شيوخ قبيلة مطير فجاءه عدد آخر من القبيلة يتوسطون بإطلاقهم و لكن سعود الأول قد أمر بقطع رؤوس السجناء ثم أحضر الغذاء و وضع الرؤوس فوق الأكل و طلب من أبناء عمهم الذين جاؤوا للشفاعة لهم أن يأكلوا من هذه المائدة التي وضعت عليها رؤوس أبناء عمهم، و لما رفضوا الأكل أمر سعود الأول بقتلهم).
و يقول حافظ وهبه (المستشار السعودي) في كتابه (جزيرة العرب) في القرن العشرين: لقد قص هذه القصة الملك عبد العزيز على شيوخ قبيلة مطير الذين جاؤوا للاستشفاع في زعيمهم فيصل الدويش قبل أن يقتله عبد العزيز ليبين لهم أن عبد العزيز سيقتلهم أيضا إذا لم يمتنعوا عن طلب الشفاعة لزعيمهم فيصل الدويش.
بعد هذه المقدمة الدالة على أصله اليهودي و وحشيته، أمر الملك الطاغية عبد العزيز (بقتل فيصل الدويش) و توضأ بدمه ثم قام لأداء الصلاة!!
لماذا؟.
لأن فيصل الدويش قد استيقظ ضميره أخيرا و انقلب عليه، بعد أن رأى الدويش أن الملك الطاغية عبد العزيز كان لا يركع إلا لأوامر الإنكليز، و استيقظ الدويش بعد أن وقع عبد العزيز لإنجليز بإعطاء فلسطين لليهود في مؤتمر العقير عام 1922 م.

بهذا الأسلوب سارت الدعوة السعودية الوهابية من أول قيامها، دعوة لا أهداف لها إلا النهب و السلب و السرقة و الكذب و الدجل و الفجور و الفسوق كل ذلك باسم الدين.

التعليقات



أحدث تعليقات الفيسبوك:
  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

عن الموقع

بسم الله الرحمن الرحيم سلام عليكم و رحمة الله و بركاته ... أما بعد : عن أبى سعيد قال : قال : رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( يدعى نوح يوم القيامة فيقال له هل بلغت ؟ فيقول نعم ، فيدعى قومه فيقال لهم هل بلغكم فيقولون ما أتنا من نذير .وما أتانا من أحد ، فيقال يا نوح من يشهد لك فيقول محمد أمته ، قال فذلك قوله( وكذلك جعلناكم أمة وسطا ) قال الوسط العدل فتدعون فتشهدون له بالبلاغ ثم أشهد عليكم ، ..... اقرأ المزيد