ارسل الى صديق x
وقت الإرسال: 9 يناير 2019 زيارة: 152

احتجاج ابن قيم الجوزية على حياة الرسل في القبور

(غير مصنفة)

قال ابن قيم الجوزية (المتوفى 751 هـ) في قصيدته النونية الموسومة بالكافية الشافية في الانتصار للفرقة الناجية:

فإن احتججتم بالشهيد بأنه             حيّ كما قد جاء في القرآن

والرسل أكمل حالة منه بلا             شك وهذا ظاهر التبيان

فلذاك كانوا بالحياة أحق من            شهدائنا بالعقل والبرهان

وبأن عقد نكاحه لم ينفسخ             فنساؤه في عصمة وصيان

ولأجل هذا لم يحل لغيره               منهن واحدة مدى الأزمان

أفليس في هذا دليل أنه                 حيّ لمن كانت له أذنان

أو لم ير المختار موسى قائما            في قبره لصلاة ذي القربان

أفميت يأتي الصلاة وان ذا              عين المحال وواضح البطلان

أو لم يقل أني أرد على الذي            يأتي بتسليم مع الاحسان

أيرد ميت السلام على الذي              يأتي به هذا من البهتان

هذا وقد جاء الحديث بأنهم               أحياء في الأجداث ذا تبيان

وبأن أعمال العباد عليه تعـ                ـرض دائما في جمعة يومان

يوم الخميس ويوم الاثنين الذي           قد خص بالفضل العظيم الشأن

التعليقات



أحدث تعليقات الفيسبوك:
  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

عن الموقع

بسم الله الرحمن الرحيم سلام عليكم و رحمة الله و بركاته ... أما بعد : عن أبى سعيد قال : قال : رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( يدعى نوح يوم القيامة فيقال له هل بلغت ؟ فيقول نعم ، فيدعى قومه فيقال لهم هل بلغكم فيقولون ما أتنا من نذير .وما أتانا من أحد ، فيقال يا نوح من يشهد لك فيقول محمد أمته ، قال فذلك قوله( وكذلك جعلناكم أمة وسطا ) قال الوسط العدل فتدعون فتشهدون له بالبلاغ ثم أشهد عليكم ، ..... اقرأ المزيد