ارسل الى صديق x
وقت الإرسال: 7 نوفمبر 2018 زيارة: 23

المدارس السلفية وجدلية النقل والعقل والمصلحة دراسة موضوعية مقارنة

(غير مصنفة)

المدارس السلفية وجدلية النقل والعقل والمصلحة دراسة موضوعية مقارنة تأليف محمد يونس هاشم.

للأسف الشديد فإن المسلمون في هذا الزمان اختلفوا وتفرقوا شيعا وأصبحوا (من الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا كل حزب بما لديهم فرحون) [الروم: 32] فتفرق المسلمون في الدين إلى أحزاب وشيع وجعلوا دينهم أديانا رغم أنهم متفقون في أصول الدين ولكنهم جعلوا الاختلاف على الفروع كالاختلاف على الأصول يوجب التكفير ولم يعد كثير من هذه الجماعات يحاول تفهم موقف الآخر والتعاون معه فيما اتفقوا عليه والتماس الأعذار لهم فيما اختلفوا فيه من الحق.

التعليقات



أحدث تعليقات الفيسبوك:
  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

عن الموقع

بسم الله الرحمن الرحيم سلام عليكم و رحمة الله و بركاته ... أما بعد : عن أبى سعيد قال : قال : رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( يدعى نوح يوم القيامة فيقال له هل بلغت ؟ فيقول نعم ، فيدعى قومه فيقال لهم هل بلغكم فيقولون ما أتنا من نذير .وما أتانا من أحد ، فيقال يا نوح من يشهد لك فيقول محمد أمته ، قال فذلك قوله( وكذلك جعلناكم أمة وسطا ) قال الوسط العدل فتدعون فتشهدون له بالبلاغ ثم أشهد عليكم ، ..... اقرأ المزيد