ارسل الى صديق x
وقت الإرسال: 8 أكتوبر 2017 زيارة: 1775

رسالة في جواز التوسل والاستغاثة

(غير مصنفة)

رسالة في جواز التوسل والاستغاثة تأليف العلامة المحقق السيد يوسف بن محمد البطاح الأهدل الشافعي (المتوفى 1246 هـ)

فقد رأيت ما حدث في هذه الآونة الآخرة من هجوم بعض الناس على غيرهم في قضية التوسل بالأنبياء والصالحين، وحصل بها التقاطع والتدابر والتكفير والتفسيق والتبديع.
وهذه الظاهرة أظن سبب ظهورها الجهل بالأدلة وعدم الرجوع إلى كلام العلماء في ذلك. ولو أمعنوا نظرهم في كتب الجهابذة الأعلام لوجدوا أن هذه القضية لها أصلها من الشرع الحكيم، وهي – إن لم نقل بأنها من الأمور المتفق على شرعيتها بين العلماء – فإن أقل أحوالها أن فيها خلافا، وهي بهذا معدودة من الأمور الفقهية الاجتهادية. وقد سبق أن كتبت رسالة صغيرة في التوسل جمعت فيها كلام العلماء الذين ذهبوا إلى شرعية التوسل، فمن أراد التوسع فليرجع اليها.

 

التعليقات



أحدث تعليقات الفيسبوك:
  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

عن الموقع

بسم الله الرحمن الرحيم سلام عليكم و رحمة الله و بركاته ... أما بعد : عن أبى سعيد قال : قال : رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( يدعى نوح يوم القيامة فيقال له هل بلغت ؟ فيقول نعم ، فيدعى قومه فيقال لهم هل بلغكم فيقولون ما أتنا من نذير .وما أتانا من أحد ، فيقال يا نوح من يشهد لك فيقول محمد أمته ، قال فذلك قوله( وكذلك جعلناكم أمة وسطا ) قال الوسط العدل فتدعون فتشهدون له بالبلاغ ثم أشهد عليكم ، ..... اقرأ المزيد