ارسل الى صديق x
وقت الإرسال: 12 أغسطس 2019 زيارة: 169

فيض العلي ذي الجلال بإثبات كرامات الأولياء في الحياة وبعد الانتقال

(غير مصنفة)

فيض العلي ذي الجلال بإثبات كرامات الأولياء في الحياة وبعد الانتقال تأليف الشيخ العلامة المحدث أحمد الجوهري الخالدي المتوفى 1181 هـ تحقيق وتعليق الشيخ أحمد فريد المزيدي.

إن أولياء الله لا خوف عليهم وهم العارفون به حسب الإمكان المواظبون على الطاعات المجتنبون للمعاصي المعرضون عن الانهماك في اللذات والشهوات موجودون في كل زمان لعموم قوله (صلى الله عليه وسلم): “لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق حتى تقوم الساعة” فهذا دليل على بقائهم إلى يوم القيامة وكراماتهم ثابتة وتصرفهم بإذن الله تعالى باق، لا ينقطع بالموت أبدا.

التعليقات



أحدث تعليقات الفيسبوك:
  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

عن الموقع

بسم الله الرحمن الرحيم سلام عليكم و رحمة الله و بركاته ... أما بعد : عن أبى سعيد قال : قال : رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( يدعى نوح يوم القيامة فيقال له هل بلغت ؟ فيقول نعم ، فيدعى قومه فيقال لهم هل بلغكم فيقولون ما أتنا من نذير .وما أتانا من أحد ، فيقال يا نوح من يشهد لك فيقول محمد أمته ، قال فذلك قوله( وكذلك جعلناكم أمة وسطا ) قال الوسط العدل فتدعون فتشهدون له بالبلاغ ثم أشهد عليكم ، ..... اقرأ المزيد