ارسل الى صديق x
وقت الإرسال: 4 أكتوبر 2018 زيارة: 140

منحة الباري بنقد تعليقات ابن باز على فتح الباري

(غير مصنفة)

منحة الباري بنقد تعليقات ابن باز على فتح الباري تأليف أحمد النور محمد الحلو التشادي.

ولقد مرت دهور عديدة والناس ينهلون من معينه الصافي علما يدينون الله به حتى جاء هذا العصر عصر الجهل والتقهقر العلمي بدأ بعض من نصب نفسه وصيا على الدين وحارسا للتوحيد دون غيره وأتباعه بنقض هذا السفر العظيم لتشكيك الناس فيه وفي صاحبه منهم (الشيخ العلامة عبد العزيز بن باز) رحمه الله رحمة واسعة.
فقد قام بالتعليق على بعض أجزاء الكتاب أتى في تعليقه بالعجب العجاب من أنواع الشطط واتهام أئمة المسلمين من حيث لا يدري بأنهم دعاة إلى الشرك كما سيتبين لاحقا لكل ذي عينين إن شاء الله تعالى.
وإنه فيما يبدو رجل كثير التحكم معجب برأيه بعيد عن غوار مقاصد الشريعة وهذا باد من تعليقاته وكتاباته من لم يخبر كلماته يتراء له أن له مثاقب في النظر وفي الواقع ما هي إلا عقارب أو أضر كما يعن فيما يأتي لأرباب التأمل والنظر.
ولهذا أردنا أن نبين لطلاب العلم أن ما أتى به الشيخ ابن باز (رحمه الله تعالى) من التعليقات على فتح الباري ما هي إلا كسراب بقيعة يحسبه الظمآن ماء حتى إذا جاءه لم يجده شيئا. والله أسأل متوسلا إليه بحبيبه سيدنا محمد (صلى الله عليه وسلم) أن يوفقني لإكمال هذا المرام إنه سميع مجيب. وسميت هذا الرد المختصر: “منحة الباري بنقد تعليقات ابن باز على فتح الباري”.

التعليقات



أحدث تعليقات الفيسبوك:
  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

عن الموقع

بسم الله الرحمن الرحيم سلام عليكم و رحمة الله و بركاته ... أما بعد : عن أبى سعيد قال : قال : رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( يدعى نوح يوم القيامة فيقال له هل بلغت ؟ فيقول نعم ، فيدعى قومه فيقال لهم هل بلغكم فيقولون ما أتنا من نذير .وما أتانا من أحد ، فيقال يا نوح من يشهد لك فيقول محمد أمته ، قال فذلك قوله( وكذلك جعلناكم أمة وسطا ) قال الوسط العدل فتدعون فتشهدون له بالبلاغ ثم أشهد عليكم ، ..... اقرأ المزيد