الأرشيف: مجازر الوهابية

الجذور الفكرية والعقدية لمنهج التكفير في السعودية

الجذور الفكرية والعقدية لمنهج التكفير في السعودية

ظهر في زمن الشيخ محمد وبعده من أتباعه من يغالي في الشيخ غلواً كبيراً، ويتعصب لكل ما كتبه في رسائله وفتاواه؛ بل وحكمه على الأحاديث، وآرائه في الأمم والدول والأفراد وغير ذلك. ثم غلا هؤلاء حتى تركوا جزءاً كبيراً من

» اقرأ المزيد
من فتاوى التشدد والتكفير الوهابي

من فتاوى التشدد والتكفير الوهابي

كفر من قال بكروية الأرض ودورانها ابن باز: من قال بكروية الأرض خرج من الملّة وهذا رأي المفتي الشيخ عبد العزيز بن باز، ولكنه تنازل عن جزئية إمكانية الصعود الى القمر، وقال بأن ذلك محتمل، ولكن العلم على وجه اليقين

» اقرأ المزيد
السلفية العنفية الساذجة

السلفية العنفية الساذجة

تفجيرات المحيا أذهلت جميع المراقبين المحليين والأجانب ليس فقط في كونها تقصدت مدنيين، اعتاد دعاة العنف السلفي في المملكة تقصدهم، بل لأنها أصابت مدنيين عرباً ومسلمين، وهو ما يخرج المسألة من دائرة (تطهير جزيرة العرب من المشركين)! حتى الآن، فهناك

» اقرأ المزيد
تزامن العنف والإصلاح في السعودية

تزامن العنف والإصلاح في السعودية

العنف كما يراه البعض هو النتيجة أو هو العرض لمرض الإستبداد والفساد وغياب النيّة في الإصلاح. وعند البعض الآخر ـ وهو يتبنّى الرأي الرسمي ـ فإن العنف مقدّم على الإصلاح السياسي. كأنّ السلطة السياسية وضعت شعب المملكة بين خياري القبول

» اقرأ المزيد
حتميّة العنف الوهّابي

حتميّة العنف الوهّابي

لا حتميات في السياسة.. هذا صحيح. كذلك لا مستحيلات قطعيّة. والعنف كظاهرة إجتماعية لها جذورها وأسبابها ووسائل ديمومتها. وهي بهذا لا يمكن أن تكون حتميّة إلاّ بمعنى توفّر الشروط والمناخ الملائم لنشأتها ووقوعها. وهذا ما نقصده بكلمة (حتميّة) العنف الناشئ

» اقرأ المزيد
المدينة المنورة يحولها المتطرفون الى مصنعاً للتطرّف والتشدّد

المدينة المنورة يحولها المتطرفون الى مصنعاً للتطرّف والتشدّد

المملكة ليست مصدراً للفكر المتطرف فحسب. إنها مركز الثقل الجاذب إليه ولأصحابه أيضاً. هناك مراكز تصنيع للفكر المتشدد في الجامعات والمراكز الدينية وحتى في المساجد.. بعضها بغرض الإستهلاك المحلي: أي توفير الطاقم الديني ليحتل مواقعه في إدارات الدولة الدينية وفي

» اقرأ المزيد
فظائع الوهابية المنكرة في الحجاز

فظائع الوهابية المنكرة في الحجاز

إستياء المسلمين عامّة من الوهابيين فكراً وممارسة ليس محصوراً في سكان الأراضي المقدسة، ولا في سكان ما يعتبر اليوم المملكة العربية السعودية، بل يشمل الغالبية العظمى من المسلمين، فأينما اتجهت ستجد الوهابية تزرع وتحمي وترعى بذور الشقاق بين المسلمين. وستجد

» اقرأ المزيد
ماذا أبقى الوهابيون من تراث المسلمين في الحجاز؟

ماذا أبقى الوهابيون من تراث المسلمين في الحجاز؟

لا يمكن أن تكون الوهابية ممثلاً ـ فضلاً عن (الممثل) ـ صادقاً للإسلام ولتراث المسلمين في الحجاز.. دعك من حقيقة أن من يكفّر المسلم الآخر لا يمكن أن يكون ممثلاً له، بل هو قاصٍ مجحف بحقّه، فما بالك إذا ما

» اقرأ المزيد
الوهابية وتدمير الآثار الإسلامية وحرق الكتب وقمع الحريات

الوهابية وتدمير الآثار الإسلامية وحرق الكتب وقمع الحريات

لقد هدمتم معالم قبور الصحابة وأمهات المؤمنين وآل البيت الكرام رضي الله عنهم، وتركتموها قاعاً صفصفاً وشواهدها حجارة مبعثرة، لا يُعلم قبر هذا من هذا، بل سُكب على بعضها (كقبر السيدة آمنة بنت وهب أم الحبيب المصطفى) البنزين، فلا حول

» اقرأ المزيد
دعم آل سعود الوهابية لتنشر الدمار في الحجاز

دعم آل سعود الوهابية لتنشر الدمار في الحجاز

الملاحظات التي لدى عموم المسلمين في داخل المملكة وخارجها حول ما يمكن تسميته بـ (السياسة الدينية) للحكومة السعودية التي تجريها عبر مشائخها (الوهابيين) كثيرة. حتى المتعاطفون (سياسياً) مع النظام السياسي للعائلة المالكة لا يجدون أنفسهم في خندق مع ممارسة رجال

» اقرأ المزيد
أحدث تعليقات الفيسبوك:
  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

  • مشاهير داعش.. من هم ولماذا التحقوا به؟؟

    هذا المقطع یعرض مشاهیر داعش الأجانب و

عن الموقع

بسم الله الرحمن الرحيم سلام عليكم و رحمة الله و بركاته ... أما بعد : عن أبى سعيد قال : قال : رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( يدعى نوح يوم القيامة فيقال له هل بلغت ؟ فيقول نعم ، فيدعى قومه فيقال لهم هل بلغكم فيقولون ما أتنا من نذير .وما أتانا من أحد ، فيقال يا نوح من يشهد لك فيقول محمد أمته ، قال فذلك قوله( وكذلك جعلناكم أمة وسطا ) قال الوسط العدل فتدعون فتشهدون له بالبلاغ ثم أشهد عليكم ، ..... اقرأ المزيد